نظافه رضاعات الاطفال

رضّاعات الأطفال تحتاج رضّاعات الأطفال والببرونات بشكلٍ عام إلى عنايةٍ وإهتمام وتنظيفٍ دائم يصاحبه التّعقيم، وخاصةً في أشهر طفلكِ الأولى حيثُ تكون مناعة طفلكِ قليلة، ويتأثّر جسمه بالبكتيريا بشكلٍ كبير مما يسبّب له بعض الأمراض المعويّة كالمغص والإسهال المتكرّر، ما عليكِ هو الإهتمام بنظافة ببرونة طفلكِ بشكلٍ دائمٍ ومستمر مع الحرص على غسلها وتعقيمها، ويفضّل أنّ تقتني الأمّ أكثر من ببرونة لطفلها حتّى يتم التّناوب بينهما لتقديم وجبات الحليب لطفلكِ ولتوفّر عليكِ الوقت والجهد، قد تحتار كثيرٌ من الأمّهات بطريقة غسل الببرونات وتعقيمها وهنا سأقدّم لكِ عدداً من النّصائح وخيارات متعدّدة لتنظيف الببرونات وتعقيمها حتّى تضمني الصّحة لطفلكِ . بدايةً عليكِ غسل الببرونة كلّ يومٍ بالماء الجاري وسائل غسل الصّحون، ويفضّل استخدام الفرشاة الخاصة لتنظيف الببرونات للسّماح لها بالدّخول إلى جميع أجزاء الببرونة، مع الحرص على غسل كل جزءٍ منها على حدة، واستخدام فرشاة تنظيف الحلمة للتّخلص من بقايا الحليب، بعدها قومي بشطف الببرونة بماءٍ دافئٍ جيداً للتّخلص من بقايا سائل التّنظيف . يمكنكِ تعقيم الببرونة بطريقة التّبريد، ويكون هذا الأمر بوضع الببرونات في الفريزر بعد غسلها وتنظيفها، حيثُ تقتل البرودة الزّائدة كلّ أنواع البكتيريا، يمكنكِ ترك الببرونات لمدّة ساعة، ومن ثمّ حفظها في البرّاد بحافظةٍ مخصّصة لها لحين استخدامها وتقديمها لطفلكِ، ينصح بهذه الطّريقة للببرونات المصنوعة من البلاستيك . يمكنكِ التّعقيم بواسطة الغلي ويتم هذا الأمر بتخصيص قدرٍ مناسب لغلي الببرونات على أنّ لا يستخدم في الطّبخ نهائياً، قومي بملئه إلى منتصفه بالماء وقومي بتسخين الماء للوصول إلى درجة الغليان، بعدها قومي بإطفاء النّار وقومي بوضع أجزاء الببرونات كاملةً في الماء مع إحكام إغلاق القدر وأتركيها لمدّة ربع ساعة، هذه الطّريقة كفيلة بقتل كل البكتيريا وتعقيم الببرونات، ولكن احرصي على عدم وضعها والنار مشتعلة فهذا الأمر من الأخطاء الشّائعة لدى الكثير من السيدات، فقد يتأثر البلاستيك بدرجة الحرارة وقد ينتج مواد سامة خاصة إذا لم تكن الببرونة من الأنواع الجيدة والتي لا تكون مصنوعة من البلاستيك الطّبيّ الآمن للأطفال . يمكنك ِالتّعقيم بواسطة الأقراص المعقِّمة والتي تتواجد في قسم بيع الببرونات، ما عليكِ إلا شراؤها ووضع غالون مملوء بالماء وإضافة قرص التّعقيم ووضع الببرونات فيه وتركها لمدّة ساعة، قومي بعدها بتجفيفها بفوطةٍ قطنيةٍ نظيفةٍ واحتفظي بالببرونات بالثّلاجة لحين الاستخدام . يمكنك ِالتّعقيم باستخدام جهاز التّعقيم الكهربائيّ والذي يعمل على البخار، ويمكنكِ شراؤه من قسم بيع الببرونات، توضع الببرونة داخله ويتم تعقيمها بالبخار، ومن حسنات هذا الجّهاز أنّه يتّسع لعددٍ من الببرونات، كما يمكنكِ الإحتفاظ بها في داخل الجّهاز بعد إنتهاء مرحلة التّعقيم وإطفاؤه، يُعدّ هذا النّوع من التّعقيم من الوسائل الحديثة والذي يُعدّ من أنسب الحلول لكثيرٍ من الأمّهات . يمكنكِ التّعقيم بواسطة الميكرويف بوضع ماءٍ في وعاءٍ زجاجيّ وملئه للنّصف ووضع الببرونة بداخله وتركها لخمسة دقائق ثمّ إحتفظي بها في الثّلاجة . يفضّل تعقيم الببرونات الزّجاجيّة بواسطة الغلي حيثُ يُعدّ هذا الخيار هو الأنسب تماماً . قومي بتعقيم الببرونات مرةً في اليوم والإكتفاء بغسلها بالماء الدّافئ بين الوجبات . احرصي على وضع الببرونة التي تحوي على الحليب في الثّلاجة، أما إذا تركتيها في جوّ الغرفة الطّبيعيّ يفضّل التّخلص من الحليب وغسل الببرونة . احرصي على نظافة الببرونات في فصل الصّيف حيثُ يعد الحليب وسطاً غنياً لنموّ البكتيريا وتكاثرها وخاصةً مع إرتفاع درجة الحرارة، فقد ترتفع حموضة الحليب وتتفكّك جزيئاته ويحدث فيه نموّ سريع للبكتيريا ورائحة مزعجة، يفضّل تعويد الطّفل على الماء المبرّد قليلاً لتفادي هذه المشكلة وخاصةً في فصل الصّيف وللأطفال الذين يمسكون الببرونة لأكثر من نصف ساعة . لا يفضّل أبداً وضع العصير أو طعام الأطفال المطحون كحساء الخضار في ببرونة الحليب، حيثُ سيؤدّي هذا الأمر إلى تغير لونها، عودّي طفلك ِعلى تناول الحساء بالملعقة فهذا سيسهّل عليك الكثير من الأمور لاحقاً . لا تعودّي طفلكِ شرب الماء في الببرونة، فالكوب هو الخيار الأمثل، يمكنكِ تخصيص كوب للماء، وتوجد أكواباً مقفلة ويمكن للطّفل الشّرب منها بواسطة فتحات مخصّصة لها من الأعلى وبعد الإنتهاء تقفل الفتّحات تلقائياً لإحتوائها على ردّاد يتناوب بالفتح والإغلاق عند شرب الطّفل، قد يكون هذا الكوب مناسباً جداً لطفلكِ وإذا لامس الأرض فلن ينسكب منه شيئاً . جدّدي حلمة الببرونة كل ثلاثة أشهر على الأقل مع مراعاة إختيار الحلمة التي تناسب عمر طفلكِ، ويفضّل تغيير الرّضاعة كل ستّة شهور وعدم استخدامها لطفلٍ آخر نهائياً . يمكنكِ التّخلص من إصفرار الببرونة وتغيُّر لونها بوضعها في ماءٍ دافئٍ مضاف له عصير ليمونه وتركها لتسترجع لونها الأصليّ . لا يفضّل وضع الكلور لتنظيف الببرونات مطلقاً . لا تتركي الببرونات لتجف في الهواء الطّبيعي، فسيجعلها هذا الأمر تلتقط كميّات أكبر من البكتيريا يمكنكِ تجفيفها بورق النّشاف الخاص بالمطبخ، أو بفوطةٍ قطنيةٍ نظيفة . يمكنكِ تعقيم جميع أدوات تنظيف الببرونة بغسلها ووضعها في ماءٍ مغليّ لمدّة ربع ساعة والإحتفاظ بها في عبوة مخصّصة لها . نصائح مهمّة لفطم طفلكِ عن الببرونه عليك بتعويد الطّفل تدريجياً قبل فطامه على الشّرب بالكوب، مع إعطاؤه الببرونة ويكون هذا الأمر بالتّناوب حتّى لا يجد طفلكِ صعوبةً في تقبّل الكوب . لا يفضّل وضع الملح في الحليب أو وضع الصّبرة المرّة على حلمة الببرونة، فجميع هذه الأمور ستجعل طفلكِ ينفر من شرب الحليب وقد لا يشربه نهائياً ولا حتّى في الكوب . يفضّل التّحدث مع الطّفل وإفهامه بأنّه كبر ولا يجوز أنّ يشرب الحليب بالببرونة . في حالات التّعلق الشّديد للطّفل بالببرونة قومي بإخفائها عن عينيه وضعي له الحليب في كوبٍ مغلق له ردّاد ليستطيع شرب الحليب لوحده دون أنّ يقوم بسكبه على الارض، وضعي الكوب في متناول يده، حتماً سيبكي وسيضطّر لأخذ الكوب وشرب الحليب عندما يشعر بالجّوع . عوّدي طفلكِ على تناول الإفطار أولاً وبعدها قدّمي له كوب الحليب، حتّى يتقبّل الطّعام، فالحليب وحده كافي لسدّ شهيّته وإشباعه وعدم إرغابه بتناول الطّعام . نوعي لطفلكِ بالأطباق ويمكنكِ تقديم بعض الأطباق التي تجذبه مع إضافة بعض الألوان الزّاهية، فسيجد المتعة في تناول الطّعام وقد يخف تعلّقه بالببرونة، وستجديه يطلب الطّعام لوحده . لا تجبري طفلكِ أبداً على تناول الطّعام، فسيطلبه بعد فترة . يمكنكِ ترغيب طفلك بالكوب بوضع بعض العصائر التي يحب شربها كالحليب بنكهة الفواكهلا أفضل أنواع الرضّاعات البلاستيكية هناك أنواع عديدة من الرضّاعات المستخدمة للأطفال، من ناحية حجم ونوع ولون أيضاً، ومن أهم أنواعها التالية: شيكو Chiccho: وهي صناعة أمريكية مصنوعة من البلاستيك، إضافةً إلى بعض الأنواع الأخرى منها قد تكون زجاجية، وتتميّز باحتوائها على صمّام هواء؛ حتى يمنع تسرب الهواء إلى بطن الطفل والذي يسبب انتفاخه، أمّا أسعارها فتختلف بحسب حجمها. أفنت Avent: وهي من صناعة شركة فيليبس العالمية بحيث تكون مصنوعة من البلاستيك وتحديداً الـ polycarbonate plastic إضافةً للزجاج، وأسعارها أيضاً تعتمد على حجمها. نوبي Nuby: هي من صنع شركة ألمانية، بحيث تكون مصنوعة من البلاستيك أو الزجاج إضافةً إلى أنواع من السيلكون، وكالباقية أسعارها بناءً على حجمها وسعتها من الحليب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*